البث الحي

الاخبار : سينما

1469699728

ورشة تدريبية حول « تعزيز المساواة بين الجنسين خلف الكاميرا » لفائدة العاملين والعاملات في قطاع السينما

ينظم مركز المرأة العربية للتدريب والبحوث (كوثر)، ابتداء من الاثنين 17 إلى الجمعة 21 سبتمبر الجاري، ورشة تدريبية حول « تعزيز المساواة بين الجنسين خلف الكاميرا » لفائدة العاملين والعاملات في قطاع السينما.
وتهدف الورشة التي يدعمها الاتحاد الأوروبي، إلى تعزيز قدرات 20 مشاركا من العاملات والعاملين في قطاع السينما (محترفون وهواة)، عبر تمكينهم من أدوات وآليات الكتابة والإخراج المراعية لمفاهيم المساواة والنوع الاجتماعي.
ويسعى المركز من خلال هذه الورشة إلى دمج المعارف والمهارات بطريقة مستدامة من خلال تدريب المدربين لنقل المعرفة والمهارات المكتسبة إلى دائرة أوسع من صانعي وصانعات الأفلام (الشباب) في تونس.
وسيتمكن المتدربون من تعلم تقنيات الكتابة السينمائية وأساسيات كتابة السيناريو السينمائي وأدواته والتفكير في المواضيع وتحليلها ومقاربتها من منظور النوع الاجتماعي ومبادئ المساواة والكرامة وحقوق الإنسان.
وستتاح للمشاركين فرصة التدرب على التفكير والكتابة بالصور مع الحرص على أن يكون الواقع منطلق السيناريو بمحاكاة مواضيع آنية تتعلق بقضايا النوع الاجتماعي والمساواة والتمييز والعنف ضد النساء والفتيات والحقوق…
وحسب ورقة إعلامية لكوثر، تندرج هذه الدورة التدريبية الأولى من مجموع ثلاث دورات ضمن مشروع ينفذه المركز مع مؤسسات « شاشات سينما المرأة » في فلسطين ويهدف إلى إلى تعزيز المساواة بين الجنسين في قطاع صناعة السينما بكل من تونس وفلسطين.
يذكر أن « مشروع تعزيز المساواة بين الجنسين خلف الكاميرا » الذي يمتد على 12 شهرا يندرج ضمن برنامج الاتحاد الأوروبي « نحو مزيد المساواة بين الجنسين: تعزيز صورة المرأة في القطاع السمعي البصري في جنوب المتوسط ».

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

مشروع إصلاح الإذاعة التونسية

مدونة-سلوك

الميثاق

تابعونا على الفيسبوك

فيديو