البث الحي

الاخبار : مسرح

حنبعل فري فاير

قاعة الفن الرابع بالعاصمة تحتضن اولى الانتاجات المسرحية لمركز الفنون الدرامية والركحية بمنوبة « حنبعل فري فاير »

تحتضن قاعة الفن الرابع بالعاصمة يوم الاحد 20 جوان الجاري اولى الانتاجات المسرحية لمركز الفنون الدرامية والركحية بمنوبة « حنبعل فري فاير » للمخرج الطاهر عيسى بلعربي وذلك في اطار الشراكة مع الجمعية التونسية لاساتذة التربية المسرحية .

ويطرح العمل حسب مدير مركز الفنون الدرامية والركحية بمنوبة ايمن السعيداني « اشكاليات نقدية انطلاقا من الالعاب الالكترونية التي تحمل الاطفال المتابعين للعمل المسرحي الى مناخات تاريخية واحداث كان لها تاثير كبير على المسارات المتنوعة للانسان عبر العصور » .
ومسرحية « حنبعل فري فاير » تراوح في محتواها بين الحاضر والماضي باعتماد اللغة العربية الفصحى تارة واللهجة العامية المحلية تارة اخرى من خلال حكاية طفل انقطع عن دروس التاريخ في مدرسته فحملته الساعة المنزلية الى عوالم التاريخ الغابر من جديد ليشارك شخصية « حنبعل » التاريخية مراحل حياته وهو ما يمكن من التقاء الماضي بالحاضر في خيال الطفل .
كما يراوح العمل على مستوى السينوغرافيا بين استخدمات الناشئة في عصرنا الحالي لعبارت وتقنيات العاب الفيديو على غرار « الليدو » و »الفري فاير » وغيرها وبين العاب الماضي ممثلة في الفروسية واصطياد التماسيح في اجواء لا تخلو من الفنتازيا الدرامية والفنية المبتكرة التي تعتمد الديكورات والاضواء المتنقلة والمتحركة حسب وقائع العوالم المقترحة مع استعمال لافت للتكنولوجيات الحديثة..
المسرحية كما يقول عنها مدير مركز الفنون الدرامية والركحية بمنوبة ايمن السعيداني « لها خصوصية التمرد على نواميس الفرجة المسرحية المعهودة لانها تحمل الجمهور الحاضر على معايشة الفعل الدرامي ليصبح جزء من الحكاية وشاهدا على مساراتها وكانه مسافر مع الاحداث المحيطة بالشخصية الرئيسية للعمل المسرحي ».
ومن المنتظر ان تعرض مسرحية « حنبعل فري فاير » بحضور عدد هام من اساتذة التربية المسرحية مشفوعة بنقاش حول مقاربة « مسرحة التاريخ » لتكون منطلقا للتوعية والتحسيس بخطورة العاب الفيديو والالعاب الموجودة على شبكة الانترنت على شخصية الطفل وتكوينه الفكري والم

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

مشروع إصلاح الإذاعة التونسية

مدونة-سلوك

الميثاق

تابعونا على الفيسبوك

فيديو