البث الحي

الاخبار : أدب و إصدارات

jouili

بيت الرواية : لقاء مع الباحث محمد الجويلي بمكتبة البشير خريف

 » سعيد بلقاء هذا الجمهور الكبير، عشاق الرواية والأدب في هذا المكان الجميل الذي سأتحدث فيه للمرة الأولى عن إصدار لم ير النور بعد » بهذه الكلمات استهل الباحث « محمد الجويلي » اللقاء الذي انتظم يوم الأربعاء 13 مارس 2019 بمكتبة البشير خريف بمدينة الثقافة.
« محمد الجويلي » أصيل بن قردان، أستاذ جامعي بكلية الآداب بمنوبة له العديد من المؤلفات حول الكتابة الخرافية الشعبية العربية من بينها « انطروبولوجيا الحكاية »، « الأم الرسولة في الحكاية الشعبية العربية » وخصص هذا اللقاء للحديث عن كتابه الذي لم يصدر بعد « الرجل الذي حبل » الذي يتناول موضوعا هزليا يسعى من خلاله إلى تفكيك العادات بين الرجل والمرأة والبحث في جدلية الذكورة والأنوثة وكسر نظرية أفضلية الرجل على المرأة وهي من أسوإ الأحكام السائدة في المجتمع العربي خاصة.
وأشار الجويلي إلى أن رواية « الرجل الذي حبل » هي خمس روايات لحكاية واحدة موجودة في العالم العربي وتتعلق بالرجل الذي أكل تفاحة زوجته العاقر فحبل مكانها
ويعتبر « محمد الجويلي » أن السخرية من أفتك وأقوى وسائل القصاص والعقاب خاصة من الرجل الذي لا يعطي حق المرأة والمكانة التي تستحقها وقال إن هذه الجدلية موجودة في كل الحكايات الشعبية العالمية وفي التراث الشعبي الغربي خاصة في البلدان الاسكندنافية.

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

مشروع إصلاح الإذاعة التونسية

مدونة-سلوك

الميثاق

تابعونا على الفيسبوك

فيديو