البث الحي

الاخبار : أدب و إصدارات

rrr

بيت الرواية : توقيع روايتي « حمام الذهب » لمحمد عيسى المؤدب و »الياسمين الأسود » لوفاء غربال

في إطار برمجته المتعلقة بتوقيعات راعي النجوم، نظم بيت الرواية لقاء لتوقيع روايتي « حمام الذهب » لمحمد عيسى المؤدب و »الياسمين الأسود » لوفاء غربال وذلك يوم الأربعاء 12 جوان 2019 بمكتبة البشير خريّف بمدينة الثقافة.
« حمام الذهب » هي رواية تسرد وقائع من تاريخ يهود تونس في حيّ الحارة أو حارة اليهود انطلاقا من القرن السّابع عشر أي منذ مجيئهم إلى تونس هربا من مدينة قرنة ليفورنو في إيطاليا إلى حدود سنة 2010. وترتبط هذه الوقائع بأسطورة حمّام الذّهب القريب من سيدي محرز، أسطورة ظلّت عالقة بالمخيال الشّعبي الشّفوي وتحوم حولها الكثير من الأسرار الغامضة.
ومحمد عيسى المؤدب هو كاتب وناقد تونسي متحصل على الأستاذية في اللغة والحضارة العربية من كلية الآداب بمنوبة، عمل بالتدريس والصحافة الثقافية والإنتاج الإذاعي، كتب القصة القصيرة والرواية والمقال الأدبي وأنتج العديد من البرامج الأدبية لإذاعة تونس الثقافية والإذاعة الوطنية التونسية. كما شارك في العديد من الملتقيات والمهرجانات الأدبيّة والثقافيّة في تونس وخارجها بمصر والجزائر وهو حائز على الجائزة الوطنيّة لأدب الشّباب في القصّة القصيرة سنة 1995 عن مجموعته القصصيّة « عرس النّار ».
أما رواية « الياسمين الأسود » فتروي قصة شابة تونسية توجه ثلاث رسائل إلى رجل لا تكشف عن هوّيته إلا في مرحلة متقدّمة من الرواية، واصفة له ثلاث فترات مختلفة من حياتها بما فيها من لقاءات وحب وآمال وكوابيس وشكوك وخيبات وفراق، مصوّرة له تمزقها بين رجلين ووطنين ولغتين ومعلنة متلقي كلماتها قرحا في قلب هذا الجرح المفتوح.
ووفاء غربال روائية وفنانة موسيقية، متحصلة على الدكتوراه في الأدب والحضارة الفرنسية من جامعة السوربون تميزت في غناء النصوص التي كتبت أو أعادت كتابتها أو ترجمتها. فازت روايتها « الياسمين الأسود » بجائزة الاكتشاف للكومار الذهبي، فضلاً عن جائزة مهرجان الكتاب السنوي للكتاب بصفاقس.

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

مشروع إصلاح الإذاعة التونسية

مدونة-سلوك

الميثاق

تابعونا على الفيسبوك

فيديو