البث الحي

الاخبار : الاخبار

artisans

انطلاق الأيام التكوينية والإعلامية لتنمية معارف وكفاءات العاملين في قطاع الصناعات التقليدية

انطلقت، يوم الاربعاء، 24 نوفمبر  بدار المؤسسات الناشئة بالمكنين من ولاية المنستير، الأيام التكوينية والإعلامية لتنمية معارف وكفاءات العاملين في قطاع الصناعات التقليدية، والتي تتواصل إلى موفي ديسمبر 2021.

وتستهدف هذه الدورة التكوينية، قرابة 100 حرفي وحرفية من اختصاصات مختلفة وفي مدن عدّة بالجهة، تنظمها المندوبية الجهوية للديوان الوطني للصناعات التقليدية بالمنستير، ومركز أعمال المنستير، بالشراكة مع برنامج « تونس الإبداعية »، وفق ما أفادت به كاهية مدير بالمندوبية الجهوية للديوان الوطني للصناعات التقليدية، سماح قعلول.
وتركزت هذه الأيام التكوينية والإعلامية، اليوم بالمكنين، على التعريف بالجباية ونظم التغطية الاجتماعية، والتي تتواصلت يوما واحدا لفائدة أكثر من 20 حرفيا وحرفية من قطاع الفخار. وسينظم يوم ثان مماثل يوم 30 نوفمبر الجاري بمقر المندوبية الجهوية للديوان الوطني للصناعات التقليدية بالمنستير.
وسيتمكن المشاركون، من التعرف على نظم الجباية والتغطية الاجتماعية، لتحسيسهم بما هو واجب عليهم، وما يمكن أن يتمتعون به من امتيازات وتشجيعات توفرها الدولة عبر مختلف هياكلها وكيف يمكنهم التمتع بها، وأن جلهم يعمل بصفة غير نظامية.
وأضاف مدير مركز الأعمال بالمنستير، منير حرزالله، أنّ هذه الأيام التكوينية ستكون فرصة خاصة لتعريف الحرفيين والباعثين في قطاع الصناعات التقليدية بالهيكلة القانونية لمؤسساتهم، باعتبار أنّ عدّة إدارات متدخلة في قطاع الصناعات التقليدية، وبالتالي من المهم أن يكون الباعث مؤطرا ومهيكلا قانونيا، وأن تكون لمؤسسته الحرفية معرف جبائي، ونظام تغطية اجتماعية، ليمكنه التمتع بمختلف الإجراءات والحوافز والتشجيعات، خاصة على مستوى الجباية والتصدير.
وستتواصل هذه الأيام التكوينية والإعلامية إلى موفي ديسمبر 2021، إذ ينظم يوم 2 ديسمبر القادم، يوم تكويني حول الرقمنة والتسويق الالكتروني لفائدة حرفيين في النسج والموضة، ويوم 6 ديسمبر المقبل بالبقالطة، حول تمويل المشاريع الصغرى لفائدة حرفيين في قطاع الألياف النباتية، ويوم 16 ديسمبر بالمنستير، حول التصرّف في المخاطر، ويوم 22 ديسمبر بالوردانين، حول الجباية التغطية الاجتماعية.
وقد وقع اختيار مواضيع التكوين وفق حاجيات الحرفيين ووضعها تحت شعار « هيكل ونظم مشروعك »، ليمكن لأصحاب المشاريع الحرفية، هيكلة مشاريعهم وتنظيمها، وبالتالي تعزيز قدرتهم التنافسية، ودعم التصدير، وفق ما أوضحه ممثل مجمع الفخار بالمكنين، سفيان عبد السلام.

تم—–

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

مشروع إصلاح الإذاعة التونسية

مدونة-سلوك

الميثاق

تابعونا على الفيسبوك

فيديو