البث الحي

الاخبار : فنون تشكيلية

104783996_2651014715154384_5902008316162168229_n

اختتام الدورة الأولى لمهرجان الفنون التشكيلية والتراث بالصابرية من معتمدية الفوّار

اختتمت عشية الأحد، بدار الشباب بالصابرية، من معتمدية الفوار (ولاية قبلي)، فعاليات الدورة الأولى لمهرجان الفنون التشكيلية والتراث الذي انتظم على امتداد أربعة أيام، بالتعاون بين هذه المؤسسة الشبابية ودار الثقافة ابن رشيق بالجهة وذلك تحت شعار « تفنن »، وفق ما أكده في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، مدير دار الشباب بالصابرية، فتحي بن نصر.
ولاحظ المصدر ذاته أن هذه التظاهرة هي الأولى بعد مرحلة الحجر الصحي وتهدف إلى تاثيث مساحات ترفيهية لشباب الجهة، « لتجاوز الضغط النفسي الذي مروا به خلال الفترة الماضية والاعلان عن استئناف الانشطة بالمؤسسات الشبابية والثقافية، مع تشجيع ومرافقة الشباب المبدع على إظهار طاقاته، فضلا عن تثمين ما تزخر به المنطقة من مواد أولية يمكن استغلالها في الأعمال الفنية، على غرار خشب النخيل الذي تم استعماله في ورشة النحت التي استاثرت بحيز كبير من برنامج هذا المهرجان ».
وأضاف أن هذه الدورة التأسيسية لمهرجان يجمع بين الأعمال الفنية والتراث، ترمي إلى إظهار ما تزخر به منطقة الصابرية، من ثراء حضاري تم إبرازه في اللوحات الفنية التي جسدت ملامح من الحياة بهذه المنطقة وجمالية لباسها التقليدي الذي خُص بمعرض احتضنه فضاء دار الشباب ويعكس مكونات لباس الأجداد في مختلف المناسبات.
وقد تضمن برنامج هذه الدورة معرضا لفن النحت على بقايا النخيل، من جذوع وكرناف وجريد، أثثه الفنان علي الشايب الذي أبرز من خلاله آفاق استغلال هذه المكونات، لصنع تحف فنية متنوعة، إلى جانب تنظيم ورشات فنية في الرسم والجداريات والبراعات اليدوية والتزويق على المحامل، فضلا عن تنظيم حملة تحسيسية في كيفية التعايش مع فيروس كورونا، خُصصت للتعريف بسبل الوقاية من هذا المرض، عبر احترام قواعد حفظ الصحة من تباعد اجتماعي ولبس للكمامات وغسل متكرر للأيدي.

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

مشروع إصلاح الإذاعة التونسية

مدونة-سلوك

الميثاق

تابعونا على الفيسبوك

فيديو